طموح بالاستقلالية يُمكن نادرة من تشكيل مشروع خاص بدعم من تمويلكم

10/07/2018

اذا لم تقترن الطموحات بالعزائم والارادات ، ستبقى تلك الطموحات مستكينه ومستقره في عقل صاحبها ومجرد اضغاث احلام تراود خيالات صاحبها ليلاً ونهاراً .تلك المعادله الكيميائيه بين الطموح والاراده أدركتها نادرة عبد اللطيف مبكراً واستطاعت تطبيقها بنجاح حيث حققت ما كانت تحلم به ذات يوم .

نادرة صاحبة الواحد والاربعين عاما وتحمل شهادة بكالوريس في التربية التي بدات مشروعها في عام 2010 في المنزل وهو صناعة صابون بزيت الزيتون بتكلفة 50 دينار ، ثم سرعان ما قامت بتطوير المشروع الصغير بإضافة اعشاب طبية بالاضافة الى الزيت بعدما حصلت على تمويل لمشروعها من مؤسسه تمويلكم للتمويل الاصغر ،

وتبين نادرة ان تمويلها الاول كان بمبلغ 1000 دينار وعندما تنتهي من سداد المبلغ تتمكن من الحصول على تمويل اكبر ، حتى حصلت على مبلغ 1800 دينار من تمويلكم لشراء مواد خام لصناعة الصابون.

وتقول نادرة  انها في 2014 بدءت تضيف الى الصابون الجليسرين بالاضافه الى الاعشاب الطبية وزيت الزيتون وشاركت في اكثر من مسابقة على مستوى المملكة وفازت مرتين   وهي فائزة في جائزة ستي بنك للمشاريع الصغيرة 2017 ، وقامت بهذه المبالغ التي حصلت عليها من الجوائز بترخيص المشروع وتحويله الى مشغل صغير ، واصبحت تهتم بالتسويق والان تعمل لديها  اربع فتيات من ابناء المنطقة في التسويق للمشروع، ولها صفحه على احدى مواقع التواصل الاجتماعي خاص بالمشروع، والان تصدر خارج البلد من منتجاتها المميزة ولكن التصدير قليل بسبب كلفته عليها من رسوم شحن وغيرها،

وتقول إن شركة تمويلكم تتابع عملي اولا بأول كالشريك الذي يحفزي للعمل دائما وبفضلها استطعت ان اتميز في عملي عن باقي المنافسين وان احسن من حياتي بشكل ملحوظ على جميع الاصعده ،وانا الان صاحبه مشروع ومن الرياديين الذين استطاعوا ان يصبحوا منتجين بافكار بسيطه غير مكلفه واصبحت تدر عليهم دخلاً جيداً، يرفع من مستواهم الاقتصادي والاجتماعي حيث ان لي 5 ابناء استطيع ان ارعاهم جيدا من الناحية الصحية والتعليمية وقمت بشراء قطعة ارض وسيارة ولدي طموح كبير في ان اوسع مجال عملي بشكل كبير وان اخلق فرص عمل لابناء محافظتي العزيزة جرش.

 

Share this